صحيفة: قد يتخلى العبادي عن بعض الديون التي حصل عليها في الكويت.

أخر تحديث 12.04.2018 09h24

الرشيد نيوز/ وكالات

ذكر تقرير صحفي، ان الحكومة الاتحادية بدأت بعقد لقاءات موسعة مع عدد من المستثمرين لتفعيل خطط إعادة الإعمار التي طرحت في مؤتمر الكويت للمانحين مؤخراً، وأشارت إلى نية رئيس الوزراء حيدر العبادي، التخلي عن بعض الديون التي حصل عليها المؤتمر من دول مانحة.

وقالت صحيفة “الحياة” نقلاً عن مصادر، إن “رئيس الوزراء حيدر العبادي، يعتزم رفض الجزء الأكبر من القروض الممنوحة للعراق، تنفيذاً لتعليمات البنك الدولي الذي أكد عدم قدرة بغداد على تحمل المزيد من الديون، وأن العراق غير ملزم بقبول هذه القروض في حال اعتمد على الاستثمارات الخارجية”.

وأضافت أن ” بغداد كانت تأمل بالحصول على 5 مليارات دولار على الأقل، إلا أنها حصلت على 1,8 مليار دولار فقط كمنح، والبقية عبارة عن قروض وتسهيلات”.

وقد أعلنت الأمانة العامة لمجلس الوزراء، أن فريق العمل الوطني سيبدأ اجتماعاته ابتداءً من الاثنين المقبل، مع السفراء وممثلي المنظمات الدولية في العراق، للبدء بتفعيل الالتزامات المالية لدولهم في ما يتعلق بعملية الإعمار.

وقالت الأمانة، أن “المبالغ التي تعهد بتقديمها عدد من الدول والمنظمات والصناديق الإقليمية والدولية، توزعت بين قروض ميسرة وقروض بمبلغ 15,5 مليار دولار ببعد زمني طويل للتسديد مع تسهيلات، بما يتيح للبلد استثمار هذه المبالغ ويمكّنه من تسديدها في الوقت الذي يُسرّع عجلة الاقتصاد ويفعّلها، ما يخلق فرص عمل كبيرة في كل المحافظات”.

يذكر، ان قيمة الضمانات والتسهيلات المالية التي عرضت في مؤتمر الكويت لدفع عجلة الاستثمار، بلغت 11,6 مليار دولار، فيما قدّم مبلغ 1,8 مليار دولار كمنح لدعم الاستقرار وعلى شكل إعانات إنسانية وإغاثية.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة