مؤتمر ميونخ للأمن.. شرق أوسط ملتهب والعديد من الملفات العالقة

أخر تحديث 12.04.2018 09h24

الرشيد نيوز/ وكالات
أعلن مكتب رئيس مجلس الوزراء العراقي حيدر العبادي، اليوم السبت، عن لقاء العبادي برئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب في مقر إقامته في ميونخ على هامش مؤتمر “ميونخ للأمن”.
وسيلتقي العبادي بوفد حكومة كردستان لبحث القضايا الخلافية التي لا تزال عالقة بين العاصمة والإقليم بحسب وسائل إعلام كردية.
من المتوقع أن يحل بميونيخ 21 زعيم دولة وحكومة، من بينهم، رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، ورئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ورئيس الوزراء التركي بينالي يلديريم. ووزيرة الدفاع الألمانية، أورسولا فون دير لاين. ووزير الخارجية الروسى سيرغى لافروف، والمتحدثة باسم لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الشعب الصيني، فو يينغ. ووزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس ومستشار الأمن القومي الأمريكي، اتش. أر. ماكماستر، فضلاً عن وفد كبير من الكونجرس الأمريكي، ومن بينهم أكثر من عشرة أعضاء من مجلس الشيوخ.
ويرى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، صورة قاتمة للأزمات التي تهز استقرار منطقة الشرق الأوسط، قائلاً إنها “أزمات معقدة ومتداخلة، وأي تصعيد في أي منها قد يؤدي إلى عواقب كارثية”. كذلك أبدى غوتيريس تشاؤمه بالنسبة لأزمة اليمن، حيث اعتبر أن “لا حل في الأفق القريب”، وأن “النزاع الإسرائيلي الفلسطيني في مأزق”.
ومن المتوقع أن يتم طرح قضية كوريا الشمالية، والتهديدات المتبادلة بينها وبين الولايات المتحدة، في وقت حذرت فيه اليابان من الإعتراف بالشمالية كقوة نووية. بالإضافة إلى إزمات الشرق الأوسط وصعود الصين كقوة عظمى والتنافس بينها وبين الولايات المتحدة الأميركية.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة