“هوبي لوبي” تعيد 3800 قطعة أثرية إلى العراق من أصل 5500

أخر تحديث 02.05.2018 11h08

الرشيد نيوز/ بغداد

كشفت مجلة تايم الأميركية، أن محال “هوبي لوبي” للبضائع الفنية والانتيكات، ستعيد 3800 قطعة أثرية عراقية من أصل 5500 قطعة إلى العراق، اليوم الأربعاء، مبينة أن عملية التهريب تمت بملصقات إسرائيلية وإماراتية.
وقالت المجلة في تقرير ترجمته “الرشيد نيوز”، إن “فرع ولاية أوكلاهما من محلات (هوبي لوبي) سيعيد 3800 قطعة من أصل أكثر من 5500 قطعة أثرية قديمة كانت قد اشترتها مقابل 1.5 مليون دولار في عام 2010”.
وأضافت الـ”تايم”، أن “هوبي لوبي اشترت هذه القطع رغم تحذيرها من “قانون استيراد بضائع الملكية الثقافية”، ذلك أن هذه القطع قد تكون منهوبة من مواقع أثرية عراقية، ما يجعل شراءها انتهاكاً لقانون فيدرالي”.
وبيّنت أن “القطع المهربة تضمنت ألواح مسمارية، واختام اسطوانية، وقطع طينية”، مشيرة إلى أن “التهريب تم بواسطة علامات إسرائيلية وإماراتية تدعي أن القطع نماذج مزيفة”.
وكانت محال هوبي لوبي قد وافقت على دفع 3 مليون دولار كتسوية لدعوى قضائية مدنية مقدمة من وزارة العدل على أثر الاتهام.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة