الحلفي: موقف مقاطعي انتخاب أحزاب السلطة مشرف ومعاقب للفاسدين

الرشيد نيوز/ بغداد

اعتبر القيادي في تحالف سائرون، جاسم الحلفي، اليوم السبت، موقف المواطنين الذين قاطعوا أحزاب السلطة مشرف وهو معاقبة للفاسدين، فيما طالب مفوضية الانتخابات ان تكون حريصة تمام الحرص على أصوات الناخبين، ولا تخضع لإرادات الفاسدين ومن فرضهم نظام المحاصصة.
وقال الحلفي في حديث لـ”الرشيد نيوز” أن “المواطنين الذين قاطعوا أحزاب السلطة والفساد، والطغمة التي حكمت ولم تقدم أي انجاز، بل هي السبب في تردي الأوضاع المأساوية التي يعشها المواطنين يعتبر موقف مشرف” مبيناً أن “هذا معاقبة لأحزاب الفساد التي تعيش على المحاصصة الطائفية”.
وأضاف الحلفي في حديثه عن الناخبين الذين صوّتوا لـ “سائرون”، أن “جماهير الشعب التي زحفت إلى صناديق الاقتراع لاختيار حركة الإصلاح اختارت القضاء على الفساد والمحاصصة، والبرنامج الذي يحسّن اوضاعهم السياسية والمعيشية والخدمية”.
وأشار الحلفي إلى اننا “في سائرون نمضي إلى تشكيل حكومة وطنية بعيدة عن المحاصصة لا تكون فيها وجوه الفاسدين المجربين بالفشل وغير الكفوئين” مضيفاً، إنما “حكومة نعتمد فيها على من له القدرة في إدارة العراق بشكل وطني وكفوء ونزيه”، لافتاً إلى أنها “ستكون حكومة مناهضة للمحاصصة والفساد”.
وتابع الحلفي، إن “لم نتمكن من تشكيل حكومة سنكون أول معارضة رسمية في البرلمان القادم، ولدينا امتداد، ألا وهي المعارضة الشعبية الواسعة التي تحتج وتتظاهر منذ سنوات على تردي الاوضاع السيئة التي يعيشها المواطنين في العراق” مبيناً “وهذه المعارضة رفعت مشروع ورؤية وطنية واضحة للإصلاح”.

ويعتقد الحلفي، أن “سائرون حصلت على ثقة الناس بمشروعها الإصلاحي والوطني برغم الضغوط وممارسة أحزاب السلطة من حرب غير عادلة وصرف أموال طائلة لتشويه المشروع والتحالف”.
ويتوقع الحلفي أن يحصل سائرون “على مواقع ومقاعد جيدة بالرغم من حالات التزوير” مضيفاً “تأتي إلى مسامعنا محاولات في التزييف وتغيير النتائح” محذراً “من مغبة اللعب بإرادة المواطنين، والتلاعب بأصوات الإرادة التي خرجت رغم كل الاوضاع السيئة واختارت حركة الإصلاح”.
وطالب الحلفي مفوضية الانتخابات، أن “تكون حريصة تمام الحرص على أصوات الناخبين، وان لا تخضع للفاسدين، وإرادة من فرضهم نظام المحاصصة”.