مفوضية حقوق الإنسان: شراء أصوات وتهديد منتسبي أمن من ضمن خروق الانتخابات

أخر تحديث 14.05.2018 11h59

الرشيد نيوز/ بغداد

أعلنت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، اليوم الاثنين، عن الخروق التي رصدتها خلال الانتخابات العراقية، مبينة أن من بينها تهديد منتسبين في وزارة الدفاع، وشراء أصوات ناخبين.
وقال المفوضية في بيان حصلت “الرشيد نيوز” على نسخة منه، إن “الملاحظات تم تقسيمها على ثلاثة أقسام، هي الدعاية الانتخابية، الاقتراع الخاص، الانتخاب العام”.
ورصدت المفوضية في فترة الدعاية الانتخابية “عدم التزام المرشحين بالتوقيتات الخاصة بالداعية الانتخابية، واستخدام المباني الحكومية ودور العبادة في الدعاية الانتخابية”.
وكان من بين أبرز الخروق التي رصدتها حقوق الإنسان في الاقتراع العام “استخدام الرموز الدينية في الدعاية، واستخدام مؤسسات الدولة في الدعاية”.
كما رصدت المفوضية “حالات شراء للاصوات وخاصة في مخيمات النازحين”.
أما في الاقتراع الخاص، فرصدت “تهديد المنتسبين من وزارة الدفاع بقطع رواتبهم في حال عدم مشاركتهم بالانتخابات، وعطل العديد من الأجهزة”.
وأضافت أن “عدداً كبيراً من المنتسبين لم يدلوا بأصواتهم، ولم يكن هناك وجود لاستمارة شكاوى في المراكز”.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة