النجيفي: عمليات نينوى أطلقت سراح قادة الخط الأول لداعش مقابل المال

أخر تحديث 10.06.2018 12h59

الرشيد نيوز/بغداد

كشف محافظ نينوى الأسبق، أثيل النجيفي، عن عمليات “إطلاق سراح” قادة في الخط الأول من تنظيم داعش، قامت بها قيادة عمليات نينوى، من بينهم أول والٍ على الموصل.
وقال النجيفي في إفادته لتقرير سقوط الموصل، الذي أعدته لجنة الأمن والدفاع البرلمانية، وحصلت “الرشيد نيوز” على نسخة منه، إن “ضباطاً في قيادة عمليات نينوى، قاموا بالإفراج عن قادة في الخط الأول من تنظيم داعش، بعد إلقاء القبض عليهم”، مبيناً إن “هذا الإفراج تمّ قبل عرضهم على القضاء مقابل مبالغ مادية”.
وذكر النجيفي، 7 أمثلة عن هذه الحالات، من بينهم “رضوان الحمدوني، أول والٍ تم تنصيبه من قبل داعش على الموصل، تم اعتقاله من قبل قائد عمليات نينوى، مهدي الغراوي، وأطلق سراحه مقابل 70 ألف دولار”، وكذلك “خلف سليمان الجبوري، وهو داعشي كان سجيناً في بوكا، وقام الغراوي باعتقاله في بداية عام 2014، وأطلق سراحه مقابل اتفاق مالي على مرحلتين، وتم تعيين خلف سليمان والياً للموصل خلفاً لحسن سعود بعد مقتل الأخير”، مضيفاً إن “الغراوي والقوة التي كانت معه، تناولت الإفطار في بيت أخ خلف سليمان، ومحمد علي سليمان”.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة