تقرير سقوط الموصل: النجيفي تلاعب بتفاصيل قضية اغتصاب فتاة لأغراض طائفية

أخر تحديث 10.06.2018 14h16

الرشيد نيوز/ بغداد

اتهم تقرير سقوط الموصل الذي أعدته لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي، محافظ نينوى الأسبق أثيل النجيفي بالتلاعب بتفاصيل قضية فتاة قاصر اغتصبها عناصر في القوات الأمنية، وتشويهها عمداً لإثارة الطائفية وتأجيج الشارع في المدينة.

وقالت اللجنة في الفصل الثاني من تقريرها المكون من 125 صفحة، حصلت “الرشيد نيوز” على نسخة منه، إن “تجاوزات الأجهزة الأمنية على المواطنين وحملات الاعتقال العشوائية التي كانت تطالهم وتقطيع أوصال المدينة بالحواجز الكونكريتية كانت من العوامل التي ساعدت بانطلاق التظاهرات في الموصل”، مشيرة في بداية التقرير إلى أن “التظاهرات تلقفتها جهات مناوئة للعملية السياسية وجرت باستغلالها البلاد إلى منزلق العنف والفوضى”.

ولفتت إلى أن “أبرز القضايا التي تمت إثارتها بطريقة تهدف إلى تحريك الشارع وتحفيزه ضد الجيش والشرطة الاتحادية هو إقدام بعض عناصر القوات الأمنية على اغتصاب فتاة قاصر داخل ثكنة عسكرية”.

وتابعت “نحن هنا لا نريد بأي حالٍ من الأحوال التقليل من شأن هذه الجريمة البشعة أو الدفاع عن مرتكبيها الذين يستحقون أشد العقوبة، لكننا نريد تسليط الضوء على الطريقة التي تعاطت بها الحكومة المحلية مع هذه القضية”.

وبين أن “الحكومة المحلية لجأت إلى التعامل مع القضية من خلال تناولها في وسائل الإعلام، وقد ثبت سوء نيتها وعدم سلامة قصدها عندما اكتشف لاحقاً بأن الكثير من تفاصيل القضية جرى التلاعب فيها وتشويهها عمداً بطريقة تهدف إلى إثارة العامل الطائفي بقصد تأجيج الشارع وتحفيزه للتظاهر”.

وأشارت إلى أن “محافظ الموصل سرب الخبر عبر صفحته الرسمية في فيسبوك مفاده؛ أن أحد الضباط في الجيش العراقي قام باغتصاب فتاة قاصر بمساعدة 3 جنود”، موضحة أن “هذا الخبر في مدينة مثل الموصل تأثيره كان كبيراً وواضحاً وصل إلى عقد ديوان الوقف السني في محافظة الموصل مؤتمراً صحفياً يطالب فيه بإخراج الجيش والشرطة الاتحادية من المدينة”.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة