من يصاب بالتوحد والفصام والتخلف العقلي أكثر.. الذكور أم الإناث؟

أخر تحديث 06.07.2018 14h08

الرشيد نيوز/ متابعة

كشفت دراسة حديثة أجريت في جامعة بالتيمور بالولايات المتحدة الأميركية، عن تعرض الذكور للإصابة بإمراض التوحد والفصام والتخلف العقلي أكثر من الإناث لأسباب جينية.

ونشرت مجلة “Nature Communications” نتائج دراسة الباحثين الذين حللوا إحصائيات المرضى، ووجدوا أن كل أنثى مصابة بالتوحد يقابلها من 3 إلى 4 ذكور مصابين بنفس المرض.

كما اكتشف الباحثون أن هذه النسبة تنطبق على المصابين بأمراض الفصام واضطراب نقص الانتباه وعسر القراءة والتخلف العقلي.

وحدد العلماء المورثة “OGT” المسؤولة عن هذا التباين بين نسب الإصابات بالأمراض العصبية، ومورثة “H3K27me3” المرتبطة بها، والتي تؤثر على تكوين البروتينات المسؤولة عن تغذية مشيمة الطفل وهو لا يزال في الرحم.

وبينوا أن جين “OGT” يتموضع على الكروموسوم الأنثوي “Х”، ويكون نشطا لدى الإناث أكثر من الرجال، وهذا ما قد يفسر الإصابات المضاعفة للأمراض العصبية لدى الذكور.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة