المتظاهرون يحرقون مقرات “القوة الضاربة” شمال البصرة

الرشيد نيوز/ البصرة

أقدم المتظاهرون في قضاء المدينة، شمال محافظة البصرة، اليوم الخميس، على حرق مقرات ما يعرف بـ “القوة الضاربة” التابعة لوزارة النفط.
وأفاد مراسل “الرشيد نيوز”، إن “المتظاهرين أقدموا على حرق مقرات القوة الضاربة التابعة لوزارة النفط، في ناحية الهوير، في قضاء المدينة شمال البصرة”.
وقال أحد المتظاهرين، إن “فعل المتظاهرين جاء بعد إصابة 4 منهم برصاص القوة الضاربة”، مبيناً أن “القوة هناك تطلق النار بشكل مباشر على المتظاهرين”.
وأشار، إلى أن “المتظاهرين غاضبون من التجاوزات، وأن الأجهزة الأمنية والضباط لا يحترمون الناس، ويشتمونهم”، مشدداً على أن “المتظاهريين سلميين”، حسب تعبيره.
ويواصل أهالي قضاء المدينة شمال البصرة، تظاهراتهم أمام حقل الرميلة، لليوم الخامس على التوالي، مطالبين بتحسين الخدمات، وفرص عمل ضمن الشركات النفطية المتواجدة في المحافظة.