المتحدث باسم الحكومة الإيرانية السابق: يجب أن لا نوقف تقسيم العراق

الرشيد نيوز/ ترجمة

شدّد المتحدث باسم الحكومة الإيرانية السابق، ووزير داخليتها الأسبق، عبد الله رمضان زاده، اليوم الجمعة، على ضرورة عدم وقوف إيران أمام تقسيم العراق.
وقال زاده في تغريدة له على صفحته في تويتر ترجمتها “الرشيد نيوز” إن “إيران يجب ألا توقف تقسيم العراق، كما قلت سابقاً”.
وكانت مساعدة الرئيس الإيراني لشؤون المرأة والأسرة، اليوم الجمعة، قد طالبت الحكومة العراقية بدفع تعويضات للأضرار التي لحقت بالبيئة نتيجة الحرب التي اندلعت بين البلدين في عهد الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين.
يُذكر أن عضو مجلس الشورى الإيراني، محمود صدقي، طالب العراق، أمس الخميس، بدفع نحو 1100 مليار دولار كتعويض لإيران عن حرب الثمان سنوات، قائلاً إن “الحكومة العراقية مدينة لإيران وفقاً لقرار مجلس الأمن 598، بمبلغ يصل إلى 1100 مليار دولار أميركي، كتعويض للأضرار المباشرة التي لحقت بإيران من قبل الحكومة العراقية”.
وكان العبادي قد صرح رداً على استئناف العقوبات الأميركية ضد إيران، بالقول إننا “ضد العقوبات المفروضة على إيران، لكن الحكومة ستلتزم بهذه العقوبات لحماية الشعب العراقي”.