إيران تعلن استمرار العمليات العسكرية بعد الإعلان عن هدنة في الغوطة

أخر تحديث 12.04.2018 08h56

الرشيد نيوز/ وكالات
أعلن رئيس أركان الجيش الإيراني محمد باقري، اليوم الأحد، عن استمرار العمليات العسكرية على أجزاء من ضواحي دمشق، بعد إعلان مجلس الأمن الدولي أمس السبت عن هدنة في الغوطة لمدة ثلاثين يوماً.
وقال باقري في تصريح لوكالة تسنيم الإيرانية، تابعته “الرشيد نيوز”، إن “إيران وسوريا ستلتزمان بقرار مجلس الأمن حول وقف إطلاق النار”، لافتاً إلى أن “أقسام من ضواحي دمشق التي يسيطر عليها الإرهابيون هي خارج وقف إطلاق النار وستستمر عمليات تطهيرها من الإرهاب”.
وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان في بيان “استؤنفت عند الساعة السابعة والنصف صباحاً الغارات الجوية بغارتين على منطقة الشيفونية في ضواحي دوما في الغوطة الشرقية”.
وشكّكت مندوبة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة، نيكي هيلي، أمس السبت، بـ”التزام الأسد بهذه الهدنة”، داعيةً إلى “التزام النظام بوقف هجماته على الغوطة الشرقية”.
ووصل عدد قتلى القصف على منطقة الغوطة الشرقية إلى نحو 520 بحسب المرصد، بينما أشارت “الكارديان” إلى أن نحو مئة من ضحايا الغوطة هم من الأطفال.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة