الجبوري: صفقة من 15 مليون دولار ووزارة سيادية لترشيح الحلبوسي لرئاسة البرلمان

أخر تحديث 14.09.2018 18h09

الرشيد نيوز/بغداد

كشف رئيس حزب الوطن، مشعان الجبوري، اليوم الجمعة، عن صفقة بين محافظ صلاح الدين المستقيل أحمد الجبوري، ومحافظ الأنبار المستقيل محمد الحلبوسي، تقضي بتنازل الجبوري للحلبوسي عن رئاسة البرلمان مقابل 15 مليون دولار ووزارة سيادية، ليتم تقديمه كمرشح وحيد لمحور الخنجر والكرابلة، وفي تحالف مع الفتح ودولة القانون.
وقال الجبوري في تغريدة له على صفحته في تويتر، إن “الحلبوسي قدم 15 مليون دولار ووزارة سيادية قدمها لمحافظ صلاح الدين المستقيل أحمد الجبوري مقابل تنازله عن الترشيح لرئاسة البرلمان، ليصبح الحلبوسي مرشحاً وحيداً للمحور الذي يضم الخنجر والكرابلة ويتحالف مع الفتح والقانون”.
وتسائل الجبوري، إذا ما كانت “الصفقة التي عقدت بين الحلبوسي والجبوري سيتم فرضها على نواب الشعب ويصوتون غداً للحلبوسي رئيساً لبرلمان العراق”، مبيناً أن “ذلك إذا حدث يعني أن مافيا الفساد قد خطفت الدولة وأحكمت قبضتها على مفاصلها وسلطاتها”.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة