الناشطة الإيزيدية العراقية نادية مراد تفوز بجائزة نوبل للسلام

أخر تحديث 05.10.2018 12h35

الرشيد نيوز/ بغداد

أعلنت اللجنة النرويجية لجائزة نوبل، اليوم الجمعة، عن فوز الناشطة الإيزيدية العراقية نادية مراد والطبيب الكونغولي دينيس موكويغي بجائزة نوبل للسلام لجهودهما لإنهاء العنف الجنسي كسلاح للحروب.

وقالت اللجنة في بيان عاجل ومقتضب ترجمته “الرشيد نيوز”، إنها “قررت منح جائزة نوبل للسلام لعام 2018 لدينيس موكويغي وناديا مراد لجهودهما لإنهاء العنف الجنسي كسلاح في الحرب والنزاعات المسلحة”.

وناديا مراد ناشطة عراقية إيزيدية، من ضمن الناجيات من تنظيم داعش بعد اختطافها مع الآلاف والاعتداء عليهن جنسياً من خلال بيعهن كـ”جواري”، حصلت على لقب سفيرة النوايا الحسنة، وعملت على نقل معاناة بنات جلدتها للعالم.

ودينيس موكويغي هو طبيب كونغولي تخصص في علاج النساء اللواتي تعرضن لاغتصاب جماعي، حصل على جائزة سخاروف لحرية الفكر عام 2014.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة