الأعرجي للعشائر: من يكتب “مطلوب عشائرياً” يحاسب حساب الإرهابيّ

أخر تحديث 12.04.2018 08h44

الرشيد نيوز/ بغداد
وقّع وزير الداخلية قاسم الأعرجي، اليوم الأربعاء، وثيقة شرف مع العشائر العراقية تتضمن تجريم كتابة “مطلوب عشائرياً” على المباني ومحاسبة الفاعلين حساب الإرهاب.
وقال الأعرجي في كلمته خلال المؤتمر العشائري الذي عقد في وزارة الداخلية، وحضرته “الرشيد نيوز”، إن “العراق بحاجة إلى العشائر في هذا الوقت ولا تستطيع الحكومة العمل دونها”.
ودعا العشائر إلى مساندة القوات الأمنية، بالقول: “نحن بحاجة إلى ثورة عشائرية داخلية لإحياء السنن والقيم والعادات والتقاليد الأصيلة، وبحاجتكم لمساعدتنا في حفظ الأمن والحد من الجريمة”، مشيراً إلى “تخوفه من الدكة العشائرية”.
ووقع الأعرجي مع العشائر وثيقة شرف لتجريم “الدكة” العشائرية، وترك العادات السلبية واللجوء إلى القانون، كما وجّه بالتعامل مع من يكتب على جدران المساكن والمحال التجارية “مطلوب عشائرياً” معاملة الإرهابيين”.
ووجه “كافة منتسبي تشكيلات وزارة الداخلية بإقامة الدعوة الشكوى ضد كل من يطالبهم بالقضايا العشائرية نتيجة قيامهم بواجباتهم الرسمية، بحسب القرار المشرع رقم (٢٤) لسنة ١٩٩٧ والذي لا يزال نافذاً”.
وينص القرار المشرع رقم (٢٤) لسنة ١٩٩٧ على أن “يعاقب بالحبس مدة لا تزيد عن ثلاث سنوات كل من ادعى بمطالبة عشائرية ضد من قام بفعل تنفيذاً لقانون أو لأمر صادر إليه من جهة أعلى”.
وأشعر مجلس القضاء الأعلى، رئاسات المحاكم كافة بالعمل بموجب أحكام القرار وقبول الشكوى بهذا الصدد أو اتخاذ إجراءات القانونية بشأنها”.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة