الكعبي يستذكر تفجير كنيسة “سيدة النجاة” ويؤكد : لا مكان لأعداء الإنسانية في عراق اليوم

أخر تحديث 01.11.2018 16h44

الرشيد نيوز/ بغداد

استذكر النائب الاول لرئيس مجلس النواب، حسن كريم الكعبي، اليوم الخميس، الذكرى السنوية لتفجير كنيسة ” سيدة النجاة ” في بغداد ، مبينا ان “أعداء الانسانية لا مكان لهم في عراق اليوم والمستقبل “.

وذكر الكعبي في بيان، تلقته “الرشيد نيوز”، أنه “يستذكر العراقيون هذه الايام من كل عام مجزرة مروعة قامت بها عصابات داعش المتوحشة وقد هزت قلوب البشرية جمعاء ، حيث فجروا ” غدرا ” كنيسة ” سيدة النجاة ” في منطقة الكرادة اثناء اداء الاخوة المسيحيين لمراسيم القداس “، لافتا إلى أنهم “فشلوا ببث روح التفرقة وضرب التعايش السلمي بين مختلف مكونات الشعب العراقي ، بعد أن حفز التفجير الجهود ووحدها في القضاء على الاٍرهاب ودحر أوكاره أينما وجدوت ” .
واضاف، أن “الاخوة المسيحيين شركائنا في الوطن وباقي مكونات الشعب على ان لا مكان للظلاميين واعداء الانسانية في عراق اليوم والمستقبل ، وسيبقى شعارنا الأوحد هو الوحدة والتسامح والتماسك والمضي معا لمواجهة كل من يحاول تهديد وحدتنا وأمننا واستقرارنا ، وتعايشنا السلمي الذي يبقى مصدر انسجام ووئام ما حيينا “.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة