عبد الواحد ساخرة من كتاب هيأة الإعلام: غيروا الدستور لـ”تعدموا” المعبرين عن رأيهم

أخر تحديث 02.11.2018 10h19

الرشيد نيوز/ بغداد

طالبت القيادية في حركة التغيير سروة عبد الواحد، اليوم الجمعة، هيأة الإعلام والاتصالات بالاعتذار من الأسرة الصحفية على تعميمها الذي نشرته أمس بخصوص عدم المساس بـ”الرموز الدينية” و”الوطنية”، متندرة من الهيأة بالقول: غيروا الدستور لتعاقبوا وتعدموا من يعبر عن رأيه بحرية.

وقالت عبد الواحد في بيان حصلت “الرشيد نيوز” على نسخة منه: “في خطوة غير مدروسة أصدرت هيئة الإعلام والاتصالات تحذيرا لوسائل الإعلام العراقية وغيرها وهددت من خلال بيان نشرته بالعقوبة لكل من يتحدث بسوء عن الرموز الدينية والوطنية”.

وأضافت أن “في الوقت الذي نستغرب فيه من إصدار هكذا بيان نطلب من الهيئة الموقرة نشر تعريف الرموز الوطنية المشمولة ومن هم هؤلاء الرموز”.

وتندرت عبد الواحد، قائلة “على الهيئة، ايضاً العمل على تعديل الدستور العراقي وإلغاء المادة ٣٨ التي تكفل حرية التعبير لكل العراقيين كي يستطيعوا وضع احكام عرفية او إصدار عقوبات الإعدام بحق من يعبر عن رأيه بحرية”، مشددة “نحن مع احترام سمعة المواطن العراقي أيا كان ونرفض المساس بشرفهم وكرامتهم وفي نفس الوقت لا نقبل تكميم الأفواه وعدم المساس بأداء السياسي المتلكئ أو رجل الدين الذي يتجاوز على أمن المواطن”.

وطالبت في ختام بيانها، الهيأة بـ”اصدار توضيح وتقديم اعتذار للأسرة الإعلامية باعتبار الهيئة حاولت التجاوز عليهم وإغفال دورها، فهي وقفت مع ابطال العراق عندما حققوا الانتصار على داعش”، لافتة الى أنه “في حال كانت الأحزاب السياسية التي تمتلك القنوات لا تتجاوز على رموزكم فليس هناك إعلام اخر كي تعاقبونه”.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة