الخزانة الأميركية تعتزم إدراج 700 مؤسسة وشخصية على قائمة العقوبات ضد إيران الاثنين

أخر تحديث 02.11.2018 18h56

الرشيد نيوز/ متابعة

أعلنت الولايات المتحدة عن استئنافها فرض جميع العقوبات ضد إيران والتي جُمدت بموجب الاتفاق النووي بالإضافة إلى إدراج 700 اسما جديدا على القائمة السوداء.

وأكد وزيرا الخارجية والخزانة الأمريكيان، مايك بومبيو وستيفن منوشين اليوم أن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب قررت إعادة فرض حزمة ثانية من العقوبات المجمدة، اعتبارا من الاثنين الماضي، وهي تطال قطاعات الملاحة والمالية والطاقة في الجمهورية الإسلامية.

كما ستستهدف العقوبات الجديدة الدول والشركات الأجنبية التي لن تتخلى عن تعاونها مع المؤسسات الإيرانية المدرجة على القائمة السوداء، باستثناء ثماني دول يسمح لها بمواصلة استيراد النفط الإيراني بشكل مؤقت.

وأشار كلا الوزيرين الأميركيين إلى أن العقوبات لن تستهدف الإمدادات الإنسانية.

وقال بومبيو إن توسيع قائمة الخطوات العقابية يهدف إلى إجبار الجمهورية الإسلامية على تغيير سلوكها بشكل جذري، وأعلن عن قائمة تضم 12 شرطا لرفع العقوبات عن طهران، بما فيها “وقف الجمهورية الإسلامية لدعم الإرهاب وإنهاء تواجدها العسكري في سوريا وتوقفها التام عن تطوير برنامجها النووي والصاروخي الباليستي”.

من جانبه، أكد منوتشين إدراج أسماء 700 شخصية ومؤسسة إيرانية جديدة على قائمة العقوبات التي ستدخل حيز التنفيذ اعتبارا من الاثنين المقبل.

في الوقت نفسه، دافع منوتشين عن قرار واشنطن عند حرمان بعض البنوك الإيرانية من الوصول إلى شبكة SWIFT الإلكترونية الدولية الخاصة بالمعاملات المصرفية، مضيفا في الوقت نفسه أن الإدارة الأميركية حذرت الشركة البلجيكية التي تدير هذه الشبكة من إمكانية اتخاذ إجراءات عقابية بحقها في حال سماحها للمؤسسات المدرجة على قائمة العقوبات باستخدام الشبكة.

وسبق أن كشف مسؤولون لوسائل الإعلام أن بين الدول التي حصلت على حق استثنائي في مواصلة التعاون مع طهران حلفاء واشنطن مثل إيطاليا والهند واليابان وكوريا الجنوبية.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة