وزير النقل والاستخبارات “الإسرائيلية” في عمان.. موقع عبري يكشف عن بداية جديدة لمسار “صفقة القرن”

الرشيد نيوز/ متابعة

عدّ موقع إلكتروني عبري، اليوم الخميس، زيارة يسرائيل كاتس، وزير النقل والاستخبارات “الإسرائيلية” إلى عمان، بداية جديدة لمسار “صفقة القرن”، مشيراً إلى أن وزير الاحتلال الإسرائيلي سيعرض على المشاركين في المؤتمر الدولي، وأغلبهم من الدول العربية، خاصة الخليجية، مشروع خط سكك حديدية من بلاده إلى دول الخليج.

ونقل موقع “سبوتنك” عن الموقع الإلكتروني الإسرائيلي “ماقور ريشون”، قوله، إن “وزير الاستخبارات الإسرائيلية، يسرائيل كاتس، يزور مسقط في زيارة تاريخية، هي الأولى من نوعها، للمشاركة في مؤتمر دولي حول النقل”.

ولفت الموقع الإلكتروني العبري إلى أن “كاتس سيعرض على المشاركين في المؤتمر الدولي، وأغلبهم من الدول العربية، خاصة الخليجية، مشروع خط سكك حديدية من بلاده إلى دول الخليج، مرورا بالأردن والسعودية، وذلك بهدف السلام مع تلك الدول، كبداية لما يسمى بـ”خطة السلام في الشرق الأوسط، أو “صفقة القرن”.
وأوضح الموقع، أن هذا “ما لم تشر إليه أية وسيلة إعلامية إسرائيلية من قبل”.

ومن المفترض أن توفر هذه السكك الحديدية، في حال إنشائها، منفذا بريا مباشرا لدول الخليج على البحر المتوسط؛ ومن المتوقع أن تمتد بطول 1590 كيلومترا من حيفا إلى الرياض، ثم إلى الإمارات العربية المتحدة، بطول 970 كيلومترا.

وذكرت القناة الثانية الإسرائيلية، مساء أمس الثلاثاء، أن وزير النقل والاستخبارات الإسرائيلية، يسرائيل كاتس، وصل العاصمة العمانية، مسقط، وقوبل بحفاوة شديدة، ورقص مع مستقبليه بـ”السيف” العماني الشهير.

وأفادت القناة على موقعها الإلكتروني بأن جيسون غرينبلات، المبعوث الأمريكي الخاص للسلام في الشرق الأوسط، والمسؤول مع جاريد كوشنر، صهر الرئيس الأمريكي ومستشاره الخاص، عن الخطة الأمريكية للسلام في الشرق الأوسط، المعروفة باسم “صفقة القرن”، قد كتب في تغريده له على صفحته الرسمية على “تويتر”، يوم الثلاثاء، أن وزير الاستخبارات الإسرائيلية سيعرض خطة جديدة للسلام في الشرق الأوسط، عبر تدشين خط سكك حديدية بين إسرائيل ودول الخليج.