واشنطن تطالب بإعادة التحقيق في استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا

أخر تحديث 12.04.2018 08h39

الرشيد نيوز/ وكالات
طالبت الولايات المتحدة، مجلس الأمن الدولي، بإعادة التحقيق في استخدام أسلحة كيميائية في سوريا، عبر تشكيل لجنة جديدة من قبل مجلس الأمن الدولي.
وبحسب (فرانس برس)، فأن عدد من الدبلوماسيين الأميركيين، تباحثوا في مشروع القرار الأميركي الذي قدمته البعثة الأميركية، بعد ورود تقارير عن تعرّض منطقة الغوطة الشرقية المحاصرة قرب دمشق، لهجمات بغاز الكلور.
ودعا مشروع القرار الأميركي إلى تشكيل لجنة تحقيق دولية تحت اسم “آلية التحقيق الأممية المستقلة”، مهمتها “تحديد المسؤولين عن شن هجمات بالسلاح الكيميائي في سوريا”، على أن تكون مدة تفويضها سنة واحدة.
وجاء القرار بعد أيام من إعلان المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن 13 شخصاً على الأقل واجهوا صعوبات بالتنفس في بلدة تابعة للغوطة الشرقية، بعدما تعرّضت للقصف من قوّات النظام السوري.
واستبعد أحد الدبلوماسيين في المنظمة الدولية، إمكانية موافقة روسيا على مشروع القرار الأميركي، أو السماح بتمريره.
وكانت روسيا قد استخدمت حق النقض (الفيتو) لمنع التجديد، لفريق تحقيق حول الهجمات الكيميائية في سوريا، تابع للأمم المتحدة.
وكان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، قد نفى قبل ذلك، الروايات التي تتحدث عن استخدام غاز الكلور في الغوطة الشرقية، واصفاً إياها بـ “الروايات الزائفة”.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة