مصرف الرافدين: اتلاف الـ”7 مليارات” بالبنك المركزي جاء وفق القانون

أخر تحديث 17.11.2018 10h57

الرشيد نيوز/ بغداد

أصدر مصرف الرافدين، اليوم السبت، بياناً جديداً بشأن السبعة مليارات دينار، مشيراً إلى أن اتلاف هذا المبلغ جاء وفق القانون والتعليمات الخاصة بالبنك المركزي.

وقال المصرف في بيان تلقت “الرشيد نيوز” نسخة منه، إن “قضية غرق وتلف الـ7 مليارات دينار حدثت في عام 2013 اثناء تولي المدير العام السابق باسم كمال الحسني للبنك المركزي”، مبيناً أن “اتلاف هذا المبلغ جاء وفق القانون والتعليمات الخاصة بالبنك وتحت أنظار ومراقبة الأجهزة الرقابية للدولة”.

وأضاف البيان، أن “مسؤولية استبدال الأوراق النقدية التالفة تقع على عاتق البنك المركزي وهو يقوم بشكل مستمر بهذه الخطوات وذلك للمحافظة على ديمومة العملة المحلية”، لافتاً إلى أن “العملة التي غرقت كانت أصلا ستستبدل حتى لو لم تغرق لكون عمرها قد انتهى”.

وكان محافظ البنك المركزي العراقي علي العلاق، قد أكد في البرلمان، الاثنين الماضي، تلف أكثر من 7 مليارات دينار نتيجة تسرب مياه الأمطار الى خزائن مصرف الرافدين الحكومي، وهو ما أثار سخطا شعبيا عبر عنه مواطنون وناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي.

يذكر أن مدير عام الدائرة الادارية في البنك المركزي صالح ماهود كان قد ارجع عدم اتخاذ اجراء قانوني بتغريم المصرف بعد غرق 7.5 مليار دينار في خزائنه، بمياه الأمطار، بأن الحادث كان “قضاء وقدر”.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة