مصدر: إجماع داخل الكتل السياسية حول إبقاء عبد المهدي وكالة على الداخلية والدفاع

أخر تحديث 10.12.2018 12h26

الرشيد نيوز/ بغداد

كشف مصدر نيابي، اليوم الاثنين، عن وجود إجماع داخل مجلس النواب حول إبقاء حقيبتي الداخلية والدفاع وكالة بيد رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، لافتاً إلى أن الاتفاق بين تحالف الفتح والمحور قبل التصويت على الرئاسات الثلاث كان لتمرير محمد الحلبوسي لرئاسة المجلس مقابل تمرير مرشح البناء لمنصب وزارة الداخلية فالح الفياض.

وقال المصدر لـ”الرشيد نيوز”، إن “الكتل السياسية داخل مجلس النواب أجمعت بعد تعثر التصويت على مرشحين لوزارتي الداخلية والدفاع بإبقاءهما بيد عبد المهدي وكالة”.

وأضاف أن “اعتراض تحالف الإصلاح والإعمار على توزير فالح الفياض جاء لكون الفياض مرشح نوري المالكي لهذا المنصب”، لافتاً إلى أن “الاتفاق بين تحالف الفتح والمحور قبل التصويت على الرئاسات الثلاث كان تمرير محمد الحلبوسي لرئاسة المجلس مقابل تمرير مرشح البناء لمنصب وزارة الداخلية”.

وكان المجلس قد فشل أمس بتحقيق نصاب لعقد جلسته الـ19 بعد أن قام نواب بحملة لجمع تواقيع بغرض تضمين التصويت على الكابينة الوزارية ضمن جدول أعمال الجلسة.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار
استطلاع رأي

هل ستشارك في الانتخابات المقبلة ؟

عرض النتائج

Loading ... تحميل ...

برمجة وتصميم : IQ HOSTING شركة استضافة